العرّاب الفنيمتفرقاتمشاهير العرب

المتهم بقتل فتاة الشرقية مريض نفسي.. وهذا آخر فيديو له قبل انتحاره!!

فتاة الشرقية

بعد نيرة أشرف والعديد من الفتيات الأخريات، ها هي فتاة الشرقية في مصر، يتم القضاء عليا من قبل من يدّعي أنه حبيبها، حيث تبيّن أنه مريض نفسي.

المتهم بقتل فتاة الشرقية مريض نفسي

في التفاصيل، قبيل ساعات من ثاني جلسات محاكمة إسلام محمد، المتهم بقتل زميلته سلمى بهجت المعروفة باسم طالبة الإعلام، فجر والد القاتل مفاجآت تتعلق بصحته النفسية والفيديوهات التي كان يقدمها على قناته عبر الإنترنت.

وأوضح محمد فتحي مصطفى في تصريح خاص لـ”العربية.نت” أن ابنه إسلام كان يعاني ظروفا نفسية صعبة منذ طفولته إلى أن التقى بضحيته الراحلة سلمى بهجت وأحبها وكانت بمثابة طوق النجاة له.

أما بالنسبة لموضوع الفيديوهات التي كان يظهر فيها إسلام يشرب الخمر والمخدرات فقال والده: “الفيديوهات دي كلها مش حقيقية.. كلها مونتاج.. ابني عمره ما شرب خمرة ولا مخدرات.. هو كان بيجيب أزايز فاضية ويحط فيها عصاير بتفور ويصبها يخليها تعمل رغاوي على إنها بيرة.. وكان المحتوى الي بيقدمه بيسعده”.

إقرأ أيضًا: قاتل نيرة أشرف إلى الحرية؟ محاميه يكشف عن مفاجأة غير متوقعة!!

ولفت الوالد إلى أن حياة ابنه تبدلت عندما تعرف على سلمى وأحبها، مضيفاً أنه استشار طبيبه النفسي الذي أكد له أن ابنه إذا تزوج من هذه الفتاة حسنة الخلق والسمعة سيتبدل حاله للأفضل، الأمر الذي دعاه لمحاولة طلب يدها من والدها قائلاً: “إسلام قالي والدها في الجامعة فروحت قابلته وطلبتها منه فقالي شهر كده وابقوا تعالوا فقلتله حتى يشوفوا يجربوا خطوبة رسمية، ولو حصل نصيب هاجيب لها نجمة من السما والبنت قالتلي تمام يا عمو”.

وأضاف أن سلمى وعائلتها بعد هذا اللقاء قاموا بإلغاء كافة وسائل التواصل الاجتماعي بالنسبة لابنه إسلام مع فشل كل محاولات الوصول إليها هي أو أي من أفراد أسرتها، الأمر الذي اعتبره الوالد السبب فيما آلت إليه الأمور.

واختتم والد إسلام حديثه بأن “الأمور تطورت بالنسبة لتفكير ابنه بالمرض الذي يعانيه.. اضطراب ثنائي ذهاني حاد.. حاجه زي كده.. أنا مش عارف كلها تقارير طبية معتمدة من المستشفيات”.

وإليكم آخر فيديو للقاتل المُنتَحر:

 

من جهةٍ أخرى، يعد أن أراد مواطن سوري أن يدفع دية العفو عن قاتل المصرية نيرة أشرف، هاجمه الفنان السوري عدنان أبو الشامات، ما صدم الجميع.

في التفاصيل، أعرب أبو الشامات عن غضبه من الجريمة المجحفة بحق المغدورة نيرة أشرف، طالبة جامعة المنصورة، والتي طعنت بـ ٢٩ طعنة رغم وجود كاميرات مراقبة أمام الجامعة.

وتساءل الفنان السوري عن السبب الذي يدفع بعضهم للتعاطف مع ذلك المجرم ومحاولة دفع الدية لأهل وذوي الفقيدة، إذ إن هناك مواطنا سوريا مقيما في تركيا، حاول مخاطبة أهل أشرف وعرض على أهل الضحية مبلغا من المال مقابل التنازل عن حقهم.

إقرأ أيضًا: عدنان أبو الشامات يهين السوريين بأسوأ العبارات.. لن تصدّقوا ما قاله!!

وكتب الفنان: ”طعنها 29 طعنة، كما يُروى، في وضح النهار أمام مدخل الجامعة وأمام كاميرات المراقبة وعدسات بعض المارة، ثم ذبحها ذبح النعاج. حكمت المحكمة العاجلة عليه بالإعدام“.

وتابع: ”ما الذي يدفع بعض البشر للتعاطف معه والتبرع بالمال لنقض الحكم؟“.

ولفت:“بل إن مواطنا سوريا مقيما في تركيا نشر فيديو يعرض على أهل الضحية فيه مبلغ عشرة ملايين جنيه مقابل عفوهم عن هذا المجرم!“.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى