العرّاب الفنيمشاهير العالم

ألقاب الأمير ويليام وكيت ميدلتون لم تعد لهما.. هذا ما حصل بعد وفاة الملكة!!

الأمير ويليام وكيت ميدلتون

بعد وفاة الملكة البريطانية إليزابيث الثانية يمكن القول ان القاب الأمير البريطاني ويليام وزوجته كيت ميدلتون لم تعد ملكهما على الاطلاق.

ألقاب الأمير ويليام وكيت ميدلتون تبدّلت

في التفاصيل، تغيرات وتبدلات كثيرة يشهدها قصر باكنغهام بالفترة الحالية بعد وفاة الملكة إليزابيث، كان أولها تولي الملك تشارلز حكم المملكة المتحدة، خلفاً للملكة الراحلة، وتقلد زوجته كاميلا لقب الملكة كونسورت.

في هذا السياق أيضاً، قام الأمير وليام وكيت ميدلتون بتغير اسميهما على وسائل التواصل الاجتماعي، وأضافا لقبي دوق ودوقة كورنوال على منصتي تويتر و انستغرام.

يعتبر هذا التغير تقليداً في المملكة المتحدة، إذ يلقب الابن البكر للملك البريطاني الحاكم بدوق كورنوال، وتأخذ زوجته لقب الدوقة.

إقرأ أيضًا: ميغان ماركل تتعرض للتهديد بالقتل بعد وفاة الملكة إليزابيث!! – صورة

سابقاً كانا الأمير ويليام وكيت ميدلتون يلقبان بدوق ودوقة كامبريدج، وهو اللقب الذي منحتهما إياه الملكة إليزابيث في يوم زفافهما في أبريل 2011.

ومن المتوقع أيضاً أن يرث الأمير ويليام وكيت ميدلتون أيضاً لقبي أمير وأميرة ويلز، حيث كان الملك تشارلز الثالث وزوجته هما من يحملان هذا اللقب حتى رحيل الملكة إليزابيث.

ومع ذلك لن ينتقل لقب أمير ويلز على الفور إلى ويليام بعد وفاة الملكة إليزابيث، حيث يقوم الملك بمنحه له، إذ سبق وحصل الملك تشارلز على لقب أمير ويلز في التاسعة من عمره وقامت والدته إليزابيث بمنحه إياه عام 1969.

مع وفاة الملكة إليزابيث أصبح هناك تسلسل جديد لخلافة عرش المملكة المتحدة، إذ صار الأمير تشارلز هو الملك الجديد، ومع صعوده إلى العرش، أصبح أفراد عائلته المباشرين، الأميران ويليام وهاري، أعلى في تسلسل خط الخلافة الملكية البريطانية.

 

 

من جهةٍ أخرى، رفضت كيت ميدلتون زوجة الامير ويليام البريطاني ان تكون الى جانب الملكة إليزابيث الثانية التي توفاها الله يوم امس وذلك لسبب صادم.

في التفاصيل، بينما هرول جميع أفراد العائلة الملكية للتواجد إلى جوار الملكة إليزابيث الثانية بعد تدهور صحتها، ومن ثم مفارقتها الحياة، لاحظ كثيرون غياب كيت ميدلتون عن المشهد.

وفور تجمع أفراد العائلة، وفي مقدمتهم كل من: تشارلز، وليام، هاري وزوجته، ميغان ماركل، أعلن رسميا عن وفاة الملكة إليزابيث الثانية، وسرعان ما لاحظ كثيرون غياب دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، وعدم مرافقتها زوجها في هذا الظرف الصعب.

وعلم موقع ”بيج سيكس“ بهذا الخصوص أن كيت، 40 عاما، آثرت البقاء رفقة أطفالها الثلاثة، جورج (9 أعوام)، وتشارلوت (7 أعوام)، ولويس (4 أعوام)، خاصة وأنهم بدؤوا المدرسة يوم الخميس، والتقطت لهم صور وهم بالزي الموحد الأنيق رفقة والديهم.

إقرأ أيضًا: الملكة إليزابيث تتجاهل ميغان ماركل.. وهذا ما فعلته كيت ميدلتون بها في عيدها

وأضاف الموقع أن الأطفال الصغار، الذين كانوا يدرسون في السابق بمدرسة توماس باترسي بالعاصمة لندن، قد انتقلوا هذا العام لمدرسة أخرى جديدة، حيث بدؤوا الخميس أول يوم دراسة رسمي لهم في مدرسة لامبروك في مدينة وندسور (غرب لندن).

وأشار الموقع إلى أن كيت اضطرت للبقاء رفقة الأطفال بسبب دراستهم في وندسور، بينما توجه زوجها، وليام، بمفرده، إلى بالمورال في أسكتلندا، حيث كانت تتواجد الملكة.

وسبقه إلى هناك والده، الأمير تشارلز، وزوجته، كاميلا باركر باولز، بواسطة طائرة مروحية، وأعقبهما إلى هناك أيضا الأمير هاري وزوجته، ميغان ماركل، حيث ألغيا بعض الارتباطات والمواعيد التي كانا من المفترض أن يحضراها سويا، أمس الخميس في لندن.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى