العرّاب الفنيمشاهير العالم

بكاء الأمير هاري وانهياره في وداع الملكة إليزابيث.. و”استثناء” يغير الأمور!!

بكاء الأمير هاري

أثار بكاء الأمير البريطاني هاري ضجةً عارمةً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هو الذي تخلّى تمامًا عن واجباته الملكية قبل وفاة جدّته الملكة إليزابيث.

في التفاصيل، شارك الأمير هاري برفقة شقيقه الأكبر الأمير وليام و6 آخرين من أحفاد الملكة، ووقفوا جميعهم لمدة 15 دقيقة حول نعشها، فيما جاء قرار ارتداء هاري ووليام الزي العسكري بناء على طلب الملك تشارلز الثالث.

وبكى الأمير هاري على جدته، وهذه هي المرة الأولى التي شوهد، مرتديا الزي العسكري، بعد خدمته في الخطوط الأمامية بأفغانستان، علما أنه فقد هذا الحق بعد تخليه عن واجباته الملكية في العام 2020، لكنه حصل على استثناء بناء على طلب الملك تشارلز الثالث.

وارتدى الأمير هاري ميدالية الخدمة التشغيلية في أفغانستان، وميداليات اليوبيل الذهبي والماسي والبلاتيني، ورُتب الطيارين في الجيش.

إقرأ أيضًا: الأمير هاري وميغان ماركل في حالة صدمة.. أولادهما ممنوعان من هذا الأمر!!

وأخفض الأحفاد رؤوسهم، إجلالا لروح الملكة الراحلة إليزابيث الثانية، في المراسم التي أجريت مساء السبت، بينما استمرت الحشود بالتقدم في قاعة وستمنستر وسط لندن لإلقاء نظرة الوداع.

كما أظهر أمير ويلز وولي العهد البريطاني، وليام، ميداليات اليوبيل الذهبي والماسي والبلاتيني ورتب طيار سلاح الجو الملكي البريطاني، الذي خدم فيه.

وأطل في المناسبة أيضا أبناء الأمير إدوارد: لويز، وفيكونت سيفيرن، بالقرب من التابوت في القاعة.

وتجري الاستعدادات النهائية للجنازة يوم الإثنين، ومن المتوقع وصول السياسيين وكبار الشخصيات الملكية من جميع أنحاء العالم خلال عطلة نهاية الأسبوع.

إليكم بكاء الأمير هاري

من جهةٍ أخرى، رفضت كيت ميدلتون زوجة الامير ويليام البريطاني ان تكون الى جانب الملكة إليزابيث الثانية التي توفاها الله يوم امس وذلك لسبب صادم.

في التفاصيل، بينما هرول جميع أفراد العائلة الملكية للتواجد إلى جوار الملكة إليزابيث الثانية بعد تدهور صحتها، ومن ثم مفارقتها الحياة، لاحظ كثيرون غياب كيت ميدلتون عن المشهد.

وفور تجمع أفراد العائلة، وفي مقدمتهم كل من: تشارلز، وليام، هاري وزوجته، ميغان ماركل، أعلن رسميا عن وفاة الملكة إليزابيث الثانية، وسرعان ما لاحظ كثيرون غياب دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، وعدم مرافقتها زوجها في هذا الظرف الصعب.

وعلم موقع ”بيج سيكس“ بهذا الخصوص أن كيت، 40 عاما، آثرت البقاء رفقة أطفالها الثلاثة، جورج (9 أعوام)، وتشارلوت (7 أعوام)، ولويس (4 أعوام)، خاصة وأنهم بدؤوا المدرسة يوم الخميس، والتقطت لهم صور وهم بالزي الموحد الأنيق رفقة والديهم.

إقرأ أيضًا: الملكة إليزابيث تتجاهل ميغان ماركل.. وهذا ما فعلته كيت ميدلتون بها في عيدها

وأضاف الموقع أن الأطفال الصغار، الذين كانوا يدرسون في السابق بمدرسة توماس باترسي بالعاصمة لندن، قد انتقلوا هذا العام لمدرسة أخرى جديدة، حيث بدؤوا الخميس أول يوم دراسة رسمي لهم في مدرسة لامبروك في مدينة وندسور (غرب لندن).

وأشار الموقع إلى أن كيت اضطرت للبقاء رفقة الأطفال بسبب دراستهم في وندسور، بينما توجه زوجها، وليام، بمفرده، إلى بالمورال في أسكتلندا، حيث كانت تتواجد الملكة.

وسبقه إلى هناك والده، الأمير تشارلز، وزوجته، كاميلا باركر باولز، بواسطة طائرة مروحية، وأعقبهما إلى هناك أيضا الأمير هاري وزوجته، ميغان ماركل، حيث ألغيا بعض الارتباطات والمواعيد التي كانا من المفترض أن يحضراها سويا، أمس الخميس في لندن.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى