العرّاب الفنيمشاهير العالم

علاقة ميغان ماركل وكيت ميدلتون مؤخرًا تثير الجدل.. هذا ما يحصل بينهما!!

ميغان ماركل وكيت ميدلتون

أثارت العلاقة المستجدّة بين الممثلة المعتزلة (زوجة الأمير هاري) ميغان ماركل وكيت ميدلتون (زوجة الأمير ويليام)، الكثير من الجدل بعد الكشف عن معلوماتٍ جديدةٍ.

علاقة ميغان ماركل وكيت ميدلتون

في التفاصيل، شهدت علاقة الأميرة كيت ميدلتون وميغان ماركل خلافات كثيرة، وعُرفت أنها علاقة معقدة؛ حيث كان الاثنان في صداقة سريعة في يناير 2017، وسرعان ما بدأت الشائعات عن وجود خلاف متزايد بينهما في العائلة المالكة.

بحسب تقرير نشرته مجلة US، تخطط الأميرة كيت لبداية جديدة والعمل على حل مشاكلها مع ميغان ماركل خلال رحلتها القادمة إلى بوسطن مع الأمير ويليام.

كشف مصدر لمجلة Us Weekly عن زيارة أمير وأميرة ويلز لأمريكا في ديسمبر: “بمجرد وضع خطط كيت وويليام في بوسطن، فإنها تخطط لتوسيع علاقتها مع ميغان في محاولة لجمع شمل الإخوة وحل الخلافات”.

إقرأ أيضًا: الملك تشارلز يعطي لقب غريب لزوجة ابنه ميغان ماركل.. لن تصدقوا ما هو!!

تأتي محاولة كيت لإنهاء خلافها مع ميغان، تنفيذًا لما تريده الملكة الراحلة إليزابيث الثانية والأميرة ديانا لهما، وأكد المصدر أنه على الرغم من ازدحام جدول الأمير هاري وميغان إلا أن ميغان على استعداد لبذل الجهد طالما أن التواريخ لا تتعارض.

كانت علاقة كيت، وميغان المعقدة موضوع حديث الناس على مر السنين؛ حيث بدأت شائعات الخلافات لأول مرة بعد حفل زفاف الأمير هاري عام 2018، وعد ذلك بعامين، أعلن الزوجان أنهما سيتراجعان عن واجباتهما كأعضاء عاملين في العائلة المالكة، وأكدوا قرارهما بعدم العودة إلى مناصبهم الملكية بعد عام واحد.

أصدر قصر باكنغهام بيان في فبراير 2021: “بعد محادثات مع الدوق، كتبت الملكة مؤكدة أنه بالابتعاد عن عمل العائلة المالكة لا يمكن الاستمرار في المسؤوليات والواجبات التي تأتي مع حياة الخدمة العامة، لذلك سيتم إعادة التعيينات العسكرية الفخرية والرعايات الملكية التي يحتفظ بها الدوق والدوقة إلى صاحبة الجلالة قبل إعادة توزيعها بين أفراد العائلة المالكة العاملين”.

كيت ميدلتون ميغان ماركل
كيت ميدلتون ميغان ماركل

 

من جهةٍ أخرى، رفضت كيت ميدلتون زوجة الامير ويليام البريطاني ان تكون الى جانب الملكة إليزابيث الثانية التي توفاها الله يوم امس وذلك لسبب صادم.

في التفاصيل، بينما هرول جميع أفراد العائلة الملكية للتواجد إلى جوار الملكة إليزابيث الثانية بعد تدهور صحتها، ومن ثم مفارقتها الحياة، لاحظ كثيرون غياب كيت ميدلتون عن المشهد.

وفور تجمع أفراد العائلة، وفي مقدمتهم كل من: تشارلز، وليام، هاري وزوجته، ميغان ماركل، أعلن رسميا عن وفاة الملكة إليزابيث الثانية، وسرعان ما لاحظ كثيرون غياب دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، وعدم مرافقتها زوجها في هذا الظرف الصعب.

وعلم موقع ”بيج سيكس“ بهذا الخصوص أن كيت، 40 عاما، آثرت البقاء رفقة أطفالها الثلاثة، جورج (9 أعوام)، وتشارلوت (7 أعوام)، ولويس (4 أعوام)، خاصة وأنهم بدؤوا المدرسة يوم الخميس، والتقطت لهم صور وهم بالزي الموحد الأنيق رفقة والديهم.

إقرأ أيضًا: الملكة إليزابيث تتجاهل ميغان ماركل.. وهذا ما فعلته كيت ميدلتون بها في عيدها

وأضاف الموقع أن الأطفال الصغار، الذين كانوا يدرسون في السابق بمدرسة توماس باترسي بالعاصمة لندن، قد انتقلوا هذا العام لمدرسة أخرى جديدة، حيث بدؤوا الخميس أول يوم دراسة رسمي لهم في مدرسة لامبروك في مدينة وندسور (غرب لندن).

وأشار الموقع إلى أن كيت اضطرت للبقاء رفقة الأطفال بسبب دراستهم في وندسور، بينما توجه زوجها، وليام، بمفرده، إلى بالمورال في أسكتلندا، حيث كانت تتواجد الملكة.

وسبقه إلى هناك والده، الأمير تشارلز، وزوجته، كاميلا باركر باولز، بواسطة طائرة مروحية، وأعقبهما إلى هناك أيضا الأمير هاري وزوجته، ميغان ماركل، حيث ألغيا بعض الارتباطات والمواعيد التي كانا من المفترض أن يحضراها سويا، أمس الخميس في لندن.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى