العرّاب الفنيمشاهير العالم

كيم كارداشيان بأقوى هجوم ضد كانييه ويست.. والسبب!!

كيم كارداشيان بأقوى هجوم ضد كانييه ويست

هجوم كبير أطلقته نجمة مواقع التواصل الاجتماعي كيم كارداشيان، وذلك بسبب ما فعله طليقها النجم كانييه ويست.

كيم كارداشيان بأقوى هجوم ضد كانييه ويست

في التفاصيل، انتقدت نجمة تلفزيون الواقع، كيم كارداشيان، طليقها مغني الراب الشهير، كانييه ويست، على خلفية تصريحاته المعادية للسامية، التي وضعته في ورطة خلال الآونة الأخيرة.

وقالت كيم إن موقف كانييه الأخير وتصريحاته المناهضة للسامية غير مقبولة ولا يمكن الاعتذار عنها مطلقا. وكتبت كيم عبر حسابها على إنستغرام ”أتضامن مع المجتمع اليهودي وأدعو لوقف العنف الشديد والخطاب البغيض الموجه ضدهم بشكل فوري“.

إقرأ أيضًا: اقتحام منزل كيم كارداشيان بشكل سرّي..وظهورها بعد الحادثة يثير دهشة -صورة

وبالمثل، قامت شقيقات كيم، سواء كلوي كارداشيان، كيندال جينر، كايلي جينر ووالدتهم، كريس جينر، بنشر تعليقات مشابهة عبر حساباتهن الخاصة على السوشال ميديا، حيث عبّرن جميعهن عن نبذهن ورفضهن التام لمثل هذه التصريحات المناهضة للسامية.

وبدت الرسالة المشتركة التي أردن جميعهن توصيلها هي دعم أصدقائهن اليهود والطائفة اليهودية عموما. وتأتي تلك التصريحات الداعمة من جانب كيم وعائلتها لليهود في الوقت الذي يتعرض فيه طليقها لموجة انتقادات بسبب تعليقاته المعادية للسامية.

 

من جهةٍ أخرى، يبدو أن بيت دافيدسون، حبيب نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، قد عانى كثيرًا بسبب علاقته معها، وخصوصًا بسبب زوجها السابق كانييه وست.

في التفاصيل، أخبر مصدر “بيبول” بأن بيت ديفيدسون يخضع لعلاج الصدمة منذ أن بدأ يتعرض للتنمر من قبل كانييه منذ أبريل الماضي”.

وتابع المصدر “الاهتمام والسلبية القادمة من كانييه وأفعاله الغريبة كانت سبباً لأن يبحث بيت عن المساعدة”.

إذ على الرغم من أن العلاقة التي بين بيت وكيم انتهت منذ أيام، ولكن كانييه ذهب إلى مشاركة بوست مزور عن نيويورك تايمز يشير فيه إلى أن “بيت ديفيدسون توفي عن عمر 28 عاماً”.

ثم تواصل فريق كل من كيم وبيت مع إدارة انستقرام من أجل البوست الذي تم حذفه لاحقاً.

إقرأ أيضًا: بيت دافيدسون غير مكترث بكيم كارداشيان.. هذا ما فعله بعد ساعات من انفصاله

ويأتي هذا الخبر بعدما قام بممارسات مماثلة مثل قيامه بدفن بيت في الفيديو الموسيقي لأغنيته Eazy في مارس الماضي.

والأغنية تتضمن أيضاً كلمات تتحدث عن ضرب بيت ديفيدسون.

ولفت المصدر لـ”بيبول” بأن هجوم كانييه على بيت دفعه إلى ترك وإقفال صفحته على السوشيال ميديا.

على الرغم من ان علاقة بيت بكيم لم تكن سليمة بسبب زوجها السابق، إلا أنه وفقاً للمصدر هو “غير نادم على مواعدته لكيم ويريد أن يكون الأمر واضحاً بأن كيم لطالما كانت داعمة له خلال علاقتهما”.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى