العرّاب الفنيحسناء العرّابمشاهير تركيامطبخ العرّاب

غضب عارم من الشيف نصرت.. فاتورة مطعمه ستصدمكم!! – صورة

الشيف نصرت

فاتورة في مطعم الشيف نصرت كانت كفيلة بإحداث ضجة عارمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن تمّ نشرها.

في التفاصيل، تعرض الشيف التركي ”نصرت غوكشيه“ لهجوم وانتقادات قاسية بعد نشره صورة لفاتورة أحد زبائنه الذين ارتادوا فرع مطعمه في أبوظبي.

وتوجَّه الشيف نصرت عبر حسابه في موقع ”إنستغرام“ لمشاركة متابعيه، الذين يصل عددهم 49 مليون متابع، صورة الفاتورة تبلغ قيمتها 615 ألف درهم إماراتي (ما يعادل 167 ألف دولار أمريكي) مرفقًا إياها بتعليق: ”الجودة ليست باهظة الثمن“.

وصُدم رواد مواقع التواصل الاجتماعي من قيمة الفاتورة، حيث ضمت شرائح لحم مغطاة بورق الذهب، لحم الضلوع، وكارباتشيو اللحم، والبطاطا المقلية وبعض الحلويات بينها البقلاوة والحلقوم، كما تبين أن الضيوف طلبوا عدة زجاجات لمشروبات كحولية، وماء وعصير موهيتو.

ومن خلال الفاتورة، يمكن الملاحظة أن عدد الضيوف كان 14 شخصا، كما هو مدون أعلاها.

إقرأ أيضًا: فضيحة: شقيقتها فقيرة مفلسة وأطفالها جياع.. جورجينا رودريغيز لا تهتم أبدًا!!

أعرب رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم واستيائهم من سلسلة مطاعم نصرت، فضلًا عن إطعام الفقراء ومساعدة المحتاجين.

فعلق أحدهم: ”هذا أمر سخيف، سيساعد هذا المبلغ من المال قرية بأكملها على النجاة من الموت.. هذا مروع“.

وأضاف آخر: ”هذا جنون، لا يتعلق الأمر حتى بالطعام الجيد. هذا تسعير إجرامي.. لماذا لا تأخذ بعضا من هذه الأموال الزائدة التي تحصل عليها من الأغنياء بشكل يبعث على السخرية وتطعم الأطفال الجائعين في دول العالم الثالث وتبني لهم المدارس والمستشفيات؟“.

وعلَّق أحد الأطباء: ”رؤية هذه الفاتورة والتفكير في مرضاي الذين لا يستطيعون تحمل تكلفة زراعة الكبد يجعلني حزينًا“.

إليكم فاتورة الشيف نصرت

 

من جهةٍ أخرى، هجوم كبير تعرّض له الشيف التركي المشهور نصرت جوكتشي بعد أن ظهر في مقطع فيديو وهو يقوم بالترويج للفندق الذي يملكه.

نصرت ظهر في الفيديو وهو يقوم بتجربة مختلف الخدمات التي يقدّمها الفندق إضافة إلى أنه قام بمشاركة الجمهور مقاطع من إطلالة المكان الذي يتواجد فيه.

وفي إحدى المقاطع ظهر في حوض الاستحمام ثم يقفز على السرير وقد لاحظ المتابعون أن لا يرتدي ملابساً داخلية الأمر الذي عرّضه لانتقادات قاسية.

وقال الجمهور أن نصرت يقوم بالترويج لفندقه عبر العري وتصدّر عناوين الصحف التركية التي اتهمته بتخطّي الحدود من أجل كسب المال.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى