العرّاب الفنيمشاهير العرب

ما يحصل مع أنغام مبكي.. حالتها الصحية في الويل: استئصال وشلل!!

أنغام

يبدو أن أنغام بـ حالتها الصحية ليست على ما يرام على الإطلاق، إذ تمّ الكشف عمّا حصل معها من مرض خطير، ووعكة صعبة جدًّا.

أنغام وحالتها الصحية المبكية

في التفاصيل، أكَّدت مصادر حديثة أن أنغام أجرت عملية جراحية في الرحم ترتب عليها مضاعفات خطيرة، وذلك أثناء تواجدها في أحد مستشفيات منطقة المهندسين؛ ما أدى إلى استئصال رحمها بالكامل، فضلًا عن إصابتها بشلل في الأمعاء.

وتأتي هذه الأخبار، بعدما نشر الحساب الرسمي للفنانة عبر “فيسبوك” بيانًا من إدراة أعمالها، جاء فيه: “تعرضت الفنانة أنغام لوعكة صحية طارئة اضطرت بعدها لإجراء عملية جراحية كبيرة أدت إلى مضاعفات تطلبت لاحتجازها في المستشفى وهي حاليًا ما زالت في المستشفى تحت الرعاية الطبية إلى الآن”.

وأضاف أن الفنانة حاولت الإيفاء بجميع التزماتها الفنية تجاه جمهورها في الفترة القادمة، لكنها المضاعفات التي أثَّرت عليها حالت بين ذلك، حيث اضطر الأطباء على إبقائها في المستشفى تحت الإشراف الطبي لفترة أطول.

إقرأ أيضًا: أنغام محجوزة في المستشفى.. مضاعفات خطيرة بعد عملية جراحية!! – صورة

واختتم المنشور: “نتقدم للجمهور بالاعتذار عن تأجيل حفلات الفنانة حاليًا لحين استقرار حالتها الصحية والاطمئنان عليها”، وطلبوا من جمهورها الدعاء لها بالشفاء العاجل.

 

من جهةٍ أخرى، كاد إهمال أنغام، الفنانة المصرية الشهيرة، إلى إيقاف حركة يدها نهائيًا بسبب الإهمال الذي استقصدته، منعًا من دخولها إلى غرفة العمليات.

في التفاصيل، وفي مداخلة مع برنامج “الحكاية” الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب قالت : “عندي إصابة من سنة 2011 وإتعالجت منها بالكورتيزون الذي يسكن الألم لفترة طويلة، لكن الألم رجع لأني أقوم بحركات بيدي لا يفترض أن أقوم بها والوتر خرج من مكانه.”

وأضافت: “كان في آلام صعبة جدا في الكتف بدأت تمتد للذراع كله وإيدي كلها تأثرت، وللأسف في نفس الإيد اليمين ظهر ورم ليفي تحت الإبهام والصباع بقى غير ممكن فرده، وتحاملت على نفسي كتير لعدم رغبتي في دخول العمليات، لكن اكتشفت وجود وتر مقطوع ووتر على وشك القطع.”

إقرأ أيضًا: صدمة.. زواج أنغام بشكل مفاجئ من حسين فهمي وهذه التفاصيل!!

أمّا عن حفلاتها الأخيرة، فقالت: “كنت أصعد المسرح متألمة واضطر لعدم تناول مسكنات لأنها تؤثر على وقفتي وصوتي وأعصابي، وأحيانا كان الألم يمنعني من النوم.”

وفي ما يخصّ الجراحة والعلاج: “العملية استغرقت حوالي ساعة في كتفي، وأجراها طبيب شاب مقيم في ألمانيا كان في زيارة لمصر، وعندما قام بالكشف باستخدام المنظار على الكتف لم يتمكن من رؤية شيء بسبب نزيف الدم واحتاج لعمل تنظيف لبعض الوقت.”

وختمت: “فترة النقاهة مدتها 10 أيام إلى وقت فك الغرز، وبعدها يجب أن أحافظ على يدي مرفوعة 6 أسابيع ثم مرحلة العلاج الطبيعي، والحمد لله بدأت أقدر أحرك الإبهام حاليا.”

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى