العرّاب الرياضيالعرّاب الفنيمشاهير العرب

رسالة من هبة عبوك بعد طلاقها من أشرف حكيمي.. إليكم ما قالته

هبة عبوك

بعد طلاقها من اللاعب المغربي ونجم كرة القدم العالمي أشرف حكيمي، وجّهت الممثلة الإسبانية هبة عبوك رسالة إلى المتابعين.

إليكم رسالة هبة عبوك بعد طلاقها أشرف حكيمي

في التفاصيل، لا تزال تداعيات قضية انفصال الممثلة وعارضة الأزياء الإسبانية ذات الإصول التونسية هبة عبوك عن زوجها نجم كرة القدم العالمية أشرف حكيمي، تشغل رواد مواقع التواصل الاجتماعي والصحافة العالمية والعربية.

فبعد أن فوجئت عبوك بتسجيل حكيمي لكل أملاكه باسم والدته، وفشلها في الحصول على نصف ثروته، خرجت عبوك عن صمتها، لتؤكد أنها لا تفكر بـ”الأشياء المادية”، وأن “صحة أطفالها” هو كل ما يهمها، وفق تصريحات نشرتها مجلة (ELLE) الإسبانية.

والتقى حكيمي، 24 سنة، وهبة عبوك، 36 سنة، لأول مرة في 2018 عندما انتقل نجم المنتخب المغربي من فريق ريال مدريد الإسباني إلى نادي بروسيا دورتموند الألماني، وبعد نحو عامين أنجبا خلالهما طفلين، تزوجا رسمياً.

وجاء في التصريحات المنسوبة لـ”عبوك”: “تذكر، لا يمكنك التحكم في كل شيء في الحياة، ولكن يمكنك التحكم في كيفية تفاعلك معها، تخلص من الحاجة إلى الكمال، واحتضن جمال اللحظة الحالية”.

إقرأ أيضًا: ضربة قاضية من أشرف حكيمي ضد زوجته بعد انفصالها عنه.. ما فعله لن يخطر ببالكم!!

وأضافت: “أهم شيء بالنسبة لي هو صحة أطفالي وكل شيء آخر، في الواقع، يأتي لاحقا.. عندما تنفصل فإنك تعيد هيكلة حياتك، لكنها ليست شيئا مميزا أيضًا.. نعم مع وجود طفلين، يكون الأمر معقدا من الناحية العاطفية، لكنني لست الأولى ولن أكون الأخيرة”.

وأكملت عبوك، التي ظهرت على غلاف المجلة الإسبانية، في عدد مايو، للحديث عن رؤيتها وفلسفتها في الحياة، أن “الشيء المهم هو أنني أشعر براحة البال لأنني حاولت وفعلت كلّ ما كان عليّ القيام به”.

وأكدت أنها ليس لديها أي ارتباط بالأشياء المادية، وقالت: “غادرت المنزل، بيدين فارغتين؛ واحدة في الأمام والأخرى في الخلف، دون دعم من عائلتي، لكن كان علي أن أفعل ذلك؛ لأن بيئتي لن تسمح لي بالنمو أو أن أكون حراً، كانت حياتي أو حياتهم، وقررت القتال من أجل نفسي”.

وختمت تصريحاتها: “في الحياة هناك العديد من اللحظات الجيدة وأيضًا اللحظات السيئة الأخرى، أنت تتزوج من أجل الحب، وتطلق لقلة الحب، الناس يتطورون ويتغيرون وينمون ويأخذون مسارا في بعض الأحيان، وقد تكون هناك أيضًا نقطة تتوقف عندها تجد نفسك”.

 

من جهةٍ أخرى، خرجت زوجة اللاعب المغربي أشرف حكيمي عن صمتها، للمرة الأولى على الإطلاق، بعد أن تم اتهام زوجها باغتصاب فتاة فرنسية.

زوجة أشرف حكيمي

في التفاصيل، كشفت الممثلة الاسبانية هبة عبوك عن الوضع النفسي الصعب الذي تمر به هذه الأيام خلال تواجدها في باريس بعيدا عن زوجها أشرف حكيمي، لاعب باريس سان جيرمان ومنتخب المغرب، بعد اتهامه بالاعتداء الجنسي على شابة فرنسيّة في منزله.

وأعربت عبوك عن شوقها للعودة إلى حياتها السابقة والعيش في مدريد والتخلص من حالة الاكتئاب التي تمر بها، وعلقت: “باريس كئيبة وكذلك سكانها، أفتقد لمدريد وأظن أنني سأعود قريبا”.

وأكدت زوجة لاعب سان جيرمان في تصريح صحفي، أنها تحاول الاستفادة من الأيام التي تمر في حياتها من دون التفكير بما يخبئه المستقبل، خاصة أن الشعور بالخوف مما تحمله الأيام القادمة سيقضي على لحظات السعادة، متسائلة: “إذا أمضينا حياتنا في خوف مما سيأتي فمتى نستمتع بها؟ أنا في الحاضر وغداً لا يهمني كثيرا”.

إقرأ أيضًا: فيديو زوجة أشرف حكيمي يجتاح المواقع.. لن تعود إليه؟!

وحرصت الممثلة الاسبانية على عدم التطرق لمستقبل علاقتها بزوجها مدافع باريس سان جيرمان، مكتفية بالتأكيد على الحب الذي تحمله لطفليها اللذين أدخلا تغييرا كبيرا في حياتها ما جعلها شخص أفضل وأكثر نضوجا.

ويأتي تصريح هبة عبوك بعد الأخبار التي انتشرت مؤخرا عن البدء بمعاملات انفصالها عن زوجها أشرف حكيمي، خاصة بعد حذفها لعدد من الصور التي تجمعهما وغيابها عن توزيع جوائز “الأفضل” المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم والتي اختارت أشرف حكيمي أفضل لاعب لعام 2022، إضافة لاختيارها للاقامة في دولة الامارات العربية في الفترة الماضية مع طفليها.

وأكدت العديد من الصحف الإسبانية الأخبار المتداولة حول الطلاق؛ مرجئة السبب لخلافات أخرى بعيدة عن تهمة الإغتصاب وهي فارق العمر بينهما، إذ تبلغ الأخيرة 34 عاما بينما أشرف حكيمي يبلغ 24 عاماً، إضافة لخلافات شخصيّة بينهما.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى