العرّاب الفنيحسناء العرّابرشاقتكمشاهير العرب

مي كساب قبل وبعد.. لن تصدّقوا ما ستراه عيناكم!! – صورة

مي كساب قبل وبعد

كشفت الفنانة المصرية الشهيرة مي كساب عن شكلها قبل وبعد عملية التكميم التي أقامتها، ما أثار ذهول الجمهور.

في التفاصيل، تباينت ردود الفعل على صورة مقارنة للفنانة المصرية مي كساب، انتشرت عبر “السوشال ميديا”، تظهر فيها بالفستان نفسه قبل وبعد عملية تكميم المعدة التي خضعت لها.

وما أشعل المقارنة، صورة نشرتها كسّاب عبر حسابها في إنستغرام قبل 3 أيام، ظهرت فيها بفستان صيفي بألوان وورود زاهية، سبق لها أن ارتدته قبل أعوام وهي بوزن زائد، وهو ما لفت انتباه الجمهور، الذين سارعوا للمقارنة بين الصورتين.

إقرأ أيضًا: نحافة مي كساب حديث الجمهور.. هكذا أصبحت!! – صورة

وطغت الإشادات بالتغيير الكبير في شكل وملامح الممثلة البالغة من العمر (41) عاما، على تعليقات الجمهور، فقالت “رجوى” عبر حسابها في تويتر: “مي كساب احلوت ياجماعة ع الخسسان قمر”، فيما كتبت ياسمين “كانت حلوة وصارت احلى”.

في المقابل، رأى آخرون أن ملامح “الفتاة التخينة” كانت تميز مي عن غيرها، معلقين “كانت أحلى وهي تخينة”.

مي كساب قبل وبعد

 

من جهةٍ أخرى، اعترفت الفنانة المصرية مي كساب أنّها عانت من التنمر والاكتئاب وذلك بسبب الـ وزن الزائد، بعد أن أصبح رواد مواقع التواصل الاجتماعي لا ينظرون لها إلّا إلى هذه الناحية.

في التّفاصيل، خلال لقائها في برنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدّمه الإعلامية لميس الحديدي عبر فضائية “ON”، كشفت الفنانة مي كساب عن معاناتها من زيادة الوزن وكيف أنها تزداد وزناً مع أقل كمية مما تتناوله حتى لو كان كوب ماء، وهو ما جعل أصدقاءها والمحيطين بها يطلقون عليها لقب “المرأة الإسفنجية”.

وقالت كساب إنها عندما تُصاب بالاكتئاب يزيد وزنها، أما إذا كانت سعيدة فتنسى الأكل تماماً. وحكت عن رحلتها مع زيادة الوزن وقالت إنها في عام 2013 بعد وفاة والدتها زاد وزنها كثيراً، وفي ذلك الوقت تأثرت أيضاً بالأحداث السياسية التي مرت بها مصر.

إقرأ أيضًا: بعد ظهوره بشكلٍ غريب.. مي كساب تدافع عن زوجها أوكا

وأضافت أنه عند زواجها خسرت الكثير من الوزن، لكن مع إنجابها أول أطفالها زاد وزنها 18 كيلوغراماً، ثم خسرت 15 كيلوغراماً وفوجئت بأنها حامل مجدداً، فزاد وزنها وخضعت لِحمية غذائية خسرت بنتيجتها الوزن الزائد، لكنها أصبحت حاملاً للمرة الثالثة.

وأوضحت كساب أنها الآن تخضع لِحمية غذائية حتى تخسر الوزن الزائد، مشيرةً إلى أنها رفضت أخذ دواء أو الخضوع لعملية جراحية.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى