العرّاب السياسيالعرّاب الفنيمتفرقاتمشاهير العرب

ملكة جمال العراق تترشح للكونغرس الأميركي.. وتدعم الصهيونية!!

ملكة جمال العراق

غضب كبير من ملكة جمال العراق بعد أن أعلنت ترشّحها إلى الكونغرس الأميركي، ودعمها الكبير للصهيونية.

ملكة جمال العراق

في التفاصيل، ترشحت ملكة جمال العراق السابقة سارة عيدان، لانتخابات مجلس النواب الأمريكي 2024، عن الحزب الديمقراطي، في المنطقة 30 في ولاية كاليفورنيا.

وبدأت عيدان البالغة من العمر 33 عاما حملتها الانتخابية بعد تقديمها طلبات إلى لجنة الانتخابات الفيدرالية.

وبحسب موقعها الرسمي على الإنترنت، فإن ملكة الجمال تعد ناشطة في مجال حقوق الإنسان، حيث تترأس منظمة “هيومانتي فورورد” المعنية “ببناء جسور التواصل بين المسلمين واليهود وتعزيز المصالحة والتسامح والتفاهم المتبادل والسلام”.

وأوضحت سارة عيدان أنها “خصصت منصتها لنشر الوعي حول قضايا مثل المساواة بين الجنسين وحقوق اللاجئين والتسامح الديني ومحنة الأقليات المضطهدة في الشرق الأوسط”.

وتحدثت لصحيفة “The Algemeiner” بأنها إذا فازت، فستكون أول مهاجرة عراقية في التاريخ يتم انتخابها للكونغرس.

ولفتت: “لا أعتقد أن هناك مرشحا أفضل لتمثيل الأقليات مني كوني امرأة مهاجرة، مسلمة وأتيت من العراق، بلد متأثر بشكل مباشر بالسياسات (الخارجية) الأمريكية..صوتي هو بالتأكيد صوت الأقلية وفي الكونغرس، أشعر أننا بحاجة إلى صوت عراقي”.

وولدت سارة عيدان عام 1990 في بغداد، وعندما كانت في الثامنة عشرة من عمرها، عملت مع الجيش الأمريكي في العراق كمترجمة، وانتقلت إلى الولايات المتحدة بعد ذلك بعامين، وأصبحت مواطنة أمريكية في عام 2015. والدها الراحل، الذي توفي عام 2021 من جراء فيروس كورونا، كان مهندسا عسكريا لحزب البعث بزعامة الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، لكنه ترك الحزب .

إقرأ أيضًا: فتح قبر وصيفة ملكة جمال لبنان.. ومفاجأة كبيرة فهل يتم إعلانها قديسة؟! – صورة

وتشمل القضايا التي تشكل جوهر حملة عيدان الانتخابية معالجة معدلات الجريمة في لوس أنجلوس، والفقر، والتشرد، والتضخم، وتقوية العلاقات مع إسرائيل، وبناء المزيد من الفرص لإسرائيل وكاليفورنيا لدعم النمو الاقتصادي لبعضهما البعض.

تعتقد عيدان أيضًا أنها تستطيع أن تجلب إلى الكونغرس شيئا لا يستطيع الكثيرون تقديمه، وهو تجربة مباشرة لما يشبه العيش في الشرق الأوسط.

وبينت: “بصفتي ناشطة مشاركة وسيدة قادمة من الشرق الأوسط، أود أن أمثل صورة أكثر واقعية لما يحدث بدلا من الأشخاص الذين أتوا إلى هنا عندما كانوا لاجئين في سن مبكرة جدا ولم يتعاملوا مطلقًا مع ما مررت به وأنا ما زلت أمر به حتى اليوم، أنا وعائلتي..لدي كل هذا الشغف وأريد حقا المشاركة؛ لأنني متأثرة بشكل مباشر بكل هذه القرارات، بما تدفعه إلهان عمر ورشيدة طليب و”AOC” (ممثلة نيويورك، ألكساندريا أوكاسيو-كورتيز).. عائلتي في خطر..أنا في خطر..ليس مرحبا بي في العراق، ومن المحتمل أن أتعرض للقتل بمجرد هبوطي هناك..نحن بحاجة إلى مسلمين علمانيين (في الكونغرس) ومسلمين يؤمنون بالحرية ويريدون أن يكونوا صوتًا غير متطرف”، على حد قولها.

 

من جهةٍ أخرى، انسحب ملكة جمال العالم للعام 2021، كارولينا بيلافسكا، من أعضاء لجنة التحكيم في الحدث الجمالي اللبناني للعام 2022، حيث شغلت روّاد مواقع التواصل الاجتماعي.

في التفاصيل، أوضحت ملكة جمال العالم للعام 2021، كارولينا بيلافسكا، ما حصل معها خلال مشاركتها في الحفل اللبناني، الذي أقيم مساء أمس في “الفوروم دو بيروت”، لا سيّما أنها كانت ضمن أعضاء لجنة التحكيم.

وقالت بيلافسكا في حديث للـ”أل بي سي آي” إنّها لم تكن تشعر أنّها بخير منذ الصباح، وقد كان يوماً طويلاً ومتعباً استعداداً للمشاركة في هذا الحدث الجمالي، لكنّها رغم التعب أرادت التواجد بهدف تأكيد دعمها للمتسابقات ورغبتها باختيار الأفضل بينهنَّ بعد المجهود الكبير الذي بُذل للخروج في هذا الحدث.

إقرأ أيضًا: تعرفوا إلى ملكة جمال لبنان 2022.. لن تصدقوا في أي مجال تعمل!! – صور

وأشارت إلى أنّها حاولت قدر المستطاع المشاركة لكنّ العارض الصحي دفعها للمغادرة وعدم القدرة على التواجد في الحفل، معتبرة أنه لشرف لها بأن تكون جزءاً من هذه المناسبة الجمالية.

بدورها، أوضحت زميلتها، ملكة جمال العالم 2019 توني آن سينغ، من جامياكا، نّها شعرت بوعكة مماثلة، وأرجعت السبب إلى “السفر المتعب”، مؤكدة دعمها للبنان خصوصاً في هذا الظرف الذي يمر فيه.

يُذكر أنّ ياسمينا زيتون انتخبت ملكة جمال لبنان لعام 2022 في حفل نقل مباشرة على شاشة الـ”أل بي سي آي” وحمل شعار “WeMissLebanon”، قدّمته الممثلة ومقدّمة البرامح إيمّيه صيّاح وأحيته الفنانة نانسي عجرم.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى