العرّاب الفنيمشاهير العالم

قلق كبير من وفاة سيلينا غوميز.. صحتها في خطر!!

قلق كبير من وفاة سيلينا غوميز

بدو أن هناك تخوف كبير من صحة الفنانة والنجمة العالمية الشهيرة سيلينا غوميز، بعد الحديث عن الـ وفاة، بسبب صحتها.

قلق كبير من وفاة سيلينا غوميز

في التفاصيل، حالة من القلق يعيشها جمهور الفنانة العالمية سيلينا غوميز بعد تداول عدد من المنشورات التي تتحدث عن خطر على حياتها بسبب الكلية المزروعة، وحالتها الصحية.

تناقلت العديد من الصفحات منشورات مثيرة للجدل تسببت بحالة قلق وفوضى كبيرة عبر السوشال ميديا، حول احتمالية وفاة غوميز في سن صغيرة، وعدم عيشها طويلًا.

وأثارت هذه المنشورات الرعب الكبير بين جمهور الفنانة نظرًا لطريقة سرد الخبر، حتى راح البعض للحديث عن مشاكل صحية تعاني منها النجمة العالمية، وتأثيرها على حياتها.

وتفاعل الجمهور بشكل كبير مع هذه الأنباء، متسائلين عن سبب انتشار هذه الأخبار والوضع الصحي للفنانة العالمية.

إقرأ أيضًا: شكل سيلينا غوميز يصدم الجمهور.. لن تصدقوا كيف ظهرت بعد سهرة عشاء!! – صور

أما الحقيقة وراء انتشار هذه الأخبار المثيرة للجدل والمقلقة، هي تناقل خبر طبي يشير إلى ان الكلية المزروعة في جسم الإنسان تعيش فترة 30 عامًا فقط ليس أكثر.

ودفع هذا الخبر الجمهور للربط ما بينه وبين الفنانة العالمية التي كانت قد اجرت عملية زرع كلى في عام 2017، بعدما تبرعت لها صديقتها، بسبب إصابتها بمرض الذئبة المناعي.

وراح الجمهور للحديث عن بقاء 24 عامًا للفنانة العالمية في الحياة، أي انها قد تتوفى في الخمسينات من عمرها، فيما علق البعض أن غوميز قد تقوم في تلك المرحلة العمرية بزراعة كلية اخرى لتعيش 30 عامًا اضافية متمنين لها الصحة والسلامة.

 

من جهةٍ أخرى، تنمّرت المغنية العالمية سيلينا غوميز على زوجة حبيبها السابق المغني الكندي العالمي جاستن بيبر، ما أدّى إلى موجة كبيرة من الانتقادات.

في التفاصيل، توجَّهت النجمة الأمريكية سيلينا غوميز عبر حسابها الخاص للاعتذار عما بدر منها تجاه عارضة الأزياء الأمريكية هايلي بالدوين، زوجة حبيبها السابق جاستن بيبر، مؤكدة أنها لم تتقصد السخرية منها.

وتعرضت سيلينا غوميز للانتقاد من قبل المعجبين الذين لاحظوا استهزاءها من هايلي بالدوين في فيديو مظلل شاركته عبر حسابها على موقع ”تيك توك“.

إقرأ أيضًا: موقف محرج جدًا.. لحظة سقوط سيلينا غوميز على السجادة الحمراء!! – فيديو

وبالعودة إلى بداية الواقعة، كانت هايلي بالدوين، البالغة من العمر 25 عاما، قد شاركت سلسلة مقاطع فيديو عبر حسابها على ”تيك توك“ تشارك من خلالها روتين جمالها الصباحي بعنوان ”استعد معي“؛ وبعد ساعات قليلة فقط، شاركت غوميز فيديو لروتين العناية ببشرتها، لكن ما أثار الجدل طريقتها بوضع المستحضرات وتحريك عينيها وحاجبيها بطريقة بدت وكأنها تسخر من هايلي، رغم عدم الإشارة إليها بطريقة واضحة وصريحة.

وردت سيلينا غوميز، البالغة من العمر 29 عاما، على الانتقادات، مُشيرة إلى أنها لا تعلم ما فعلته وأثار غضب الجميع، ونشرت تغريدة عبر حسابها على ”تويتر“، جاء فيها: ”لهذا السبب أؤمن برعاية صحتك العقلية.. يا رفاق، ليس لديَّ أي فكرة عما فعلته لكن أنا آسفة حقًا.. لا نوايا سيئة لدي.. سيتم حذف الفيديو قريبًا“.

ولم تكتفِ غوميز هنا، بل ألغت خاصية التعليقات على الفيديو الذي شاركته وأثار جدلا كبيرا.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى