العرّاب الفنيمشاهير العالم

لن تتعرفوا إلى سيلينا غوميز بالشعر الأشقر.. باتت شبيهة مارلين مونرو!! – صورة

سيلينا غوميز

صدمت المغنية والنجمة العالمية سيلينا غوميز جميع رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أن ظهرت بالشعر الأشقر، إذ باتت شبيهة مارلين مونرو.

في التفاصيل، تصدرت الفنانة العالمية سيلينا غوميز خلال الأيام القليلة الماضي السوشال ميديا بعد قلق جمهورها الكبير على صحتها بسبب انتشار أنباء حول أن عمر الكلية المزروعة 30 عامًا فقط، وعادت غوميز وتصدرت الترند في الساعات الماضية بسبب إطلالتها الجديدة.

إقرأ أيضًا: قلق كبير من وفاة سيلينا غوميز.. صحتها في خطر!!

تداول المتابعون عبر موقع التواصل الاجتماعي “انستغرام” صورتين للمغنية العالمية ظهرت فيهما بلوك مختلف عما اعتاده الجمهور عليها، حيث غيّرت لون شعرها الأسود الى الاشقر.

وظهرت سيلينا في الصورة الأولى وهي تستعرض شعرها الاشقر بينما كانت تلتقط لنفسها صورة أمام المرآة وقد بدت مختلفة تماماًباللون الجديد الذي اختارته للمرة الأولى.

أما في الصورة الثانية فقد ظهرت بشعرها الأشقر وبتسريحة شعر تعود الى الستينيات وارتدت فستان من الشيفون حيث شبهها العديد من المتابعين في هذه الصورة بالنجمة الراحلة “مارلين مونرو”.

سيلينا غوميز بالشعر الأشقر

Image

Image

 

من جهةٍ أخرى، تنمّرت المغنية العالمية سيلينا غوميز على زوجة حبيبها السابق المغني الكندي العالمي جاستن بيبر، ما أدّى إلى موجة كبيرة من الانتقادات.

في التفاصيل، توجَّهت النجمة الأمريكية سيلينا غوميز عبر حسابها الخاص للاعتذار عما بدر منها تجاه عارضة الأزياء الأمريكية هايلي بالدوين، زوجة حبيبها السابق جاستن بيبر، مؤكدة أنها لم تتقصد السخرية منها.

وتعرضت سيلينا غوميز للانتقاد من قبل المعجبين الذين لاحظوا استهزاءها من هايلي بالدوين في فيديو مظلل شاركته عبر حسابها على موقع ”تيك توك“.

إقرأ أيضًا: موقف محرج جدًا.. لحظة سقوط سيلينا غوميز على السجادة الحمراء!! – فيديو

وبالعودة إلى بداية الواقعة، كانت هايلي بالدوين، البالغة من العمر 25 عاما، قد شاركت سلسلة مقاطع فيديو عبر حسابها على ”تيك توك“ تشارك من خلالها روتين جمالها الصباحي بعنوان ”استعد معي“؛ وبعد ساعات قليلة فقط، شاركت غوميز فيديو لروتين العناية ببشرتها، لكن ما أثار الجدل طريقتها بوضع المستحضرات وتحريك عينيها وحاجبيها بطريقة بدت وكأنها تسخر من هايلي، رغم عدم الإشارة إليها بطريقة واضحة وصريحة.

وردت سيلينا غوميز، البالغة من العمر 29 عاما، على الانتقادات، مُشيرة إلى أنها لا تعلم ما فعلته وأثار غضب الجميع، ونشرت تغريدة عبر حسابها على ”تويتر“، جاء فيها: ”لهذا السبب أؤمن برعاية صحتك العقلية.. يا رفاق، ليس لديَّ أي فكرة عما فعلته لكن أنا آسفة حقًا.. لا نوايا سيئة لدي.. سيتم حذف الفيديو قريبًا“.

ولم تكتفِ غوميز هنا، بل ألغت خاصية التعليقات على الفيديو الذي شاركته وأثار جدلا كبيرا.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى