العرّاب الفنيمشاهير العالم

كانييه وست بأغنية “إسرائيل”.. هل يعتذر بعد مهاجمته اليهود؟

كانييه وست

مفاجأة جديدة تمّ إطلاقها من قبل مقربين من الفنان والنجم العالمي المثير للجدل كانييه وست، إذ أكدوا أنه سيطلق أغنية “إسرائيل”.

كانييه وست بأغنية “إسرائيل”

في التفاصيل، يستعدّ مغني الراب المثير للجدل “كانيه ويست” إلى اطلاق ألبومه الجديد قريباً وذلك بعد غياب طويل عن الغناء والفن، حيث تصدر السوشال ميديا والصحافة في الفترة الأخيرة بسبب تصريحاته المثيرة للجدل وأخبار انفصاله عن زوجته السابقة نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان.

وبالرغم من أن ويست لم يعلن بشكل رسمي عن ألبومه الجديد إلا ان هناك العديد من المصادر المقربة منه اكّدت أن مغني الراب بصدد الإعلان خلال الفترة المقبلة عن موعد إصدار هذا الألبوم بعد غياب.

إقرأ أيضًا: بعد ظهوره عاري المؤخرة أمام العلن.. قرار صادم في إيطاليا بحق كانييه وست وزوجته!!

ووضّح المصدر بأن ويست أمضى وقتًا كبيرًا جداً في الاستوديو من أجل العمل على أغاني الألبوم خلال موسم الصيف كما أن زوجته الجديدة كانت إلى جانبه في العديد من جلسات الموسيقى في الاستوديو وتخرص على مرافقته الى مواقع تصوير الأغاني حيث يبدو واضحاً أنه بصدد إطلاق فيديو موسيقي بالتزامن مع الألبوم.

ولم يتم الكشف عن أي تفاصيل حول الالبوم الجديد حيث أنه من غير الواضح ما اذا كان كانيه سيلجأ لنفس اسلوبه في الأغاني أم لا.

وأثارت مصادر قريبة معلومات بأن كانيه سيعود بأغنية جديدة تحمل اسم “إسرائيل” بالرغم من تعرّضه للعديد من الانتقادات في وقت سابق بسبب تعليقاته المعادية للسامية وقيام Stem Player الشركة الموسيقية بإنهاء التعاقد معه بسبب معاداته للساميّة.

ولم تكشف ما اذا كان ويست في اغنيته الجديدة “إسرائيل” سيقوم بمهاجمتها او الإشادة بها تجنبًا لمشاكل جديدة.

 

من جهةٍ أخرى، ستصدمون فور رؤيتكم للصور التي سيتم عرضها عليكم لـ شكل زوجة الفنان والمنتج النجم العالمي كانييه وست، طليق كيم كارداشيان.

في التفاصيل، أثارت بيانكا سينسوري، زوجة نجم الراب كانييه ويست، جدلا واسعاً في الآونة الأخيرة، بسبب أزيائها المبتكرة ومحاولتها استشراف المستقبل بأفكار أكثر غرابة في عالم الموضة.

وصارت بيانكا حديث رواد السوشال ميديا خلال الساعات الماضية بعد انتشار بعض الصور لها قبل وبعد زواجها من كانييه، وكيف تحولت وتبدّلت ملامح وجهها وقوامها بصورة مثيرة للجدل بعد الشهرة.

ونشر أحد الحسابات في “تيك توك” مجموعة صور لبيانكا، 27 عاما، وهي برفقة زوجها، كانييه ويست، وكذلك بعض الصور لها قبل الزواج، وسرعان ما تفاعل المتابعون مع تلك الصور، مبدين اندهاشهم من مدى التحول الذي طرأ عليها بعد الزواج والاندماج في حياة الشهرة والموضة.

واعترف كثيرون بعدم قدرتهم على التعرف عليها، لأن ملامحها اختلفت تماما عمّا كانت عليه قبل زواجها من المغني المثير للجدل الذي كان له الدور الأكبر في كل هذا التغيير الذي طرأ عليها.

وكانت بيانكا قبل زواجها من كانييه امرأة طبيعية كطليقته، كيم كارداشيان، حيث كانت تتميز بشعرها الغامق الطويل وملابسها الضيقة النمطية، لكن تبدل كل شيء بعد الزواج – كملامح وطريقة لبس – والسبب وراء ذلك هو كانييه ويست الذي يميل لتعديل ستايل كل امرأة يرتبط بها.

إقرأ أيضًا: تايلور سويفت تسخر من كانييه وست وتدخل في نوبة من الضحك على المسرح!! – بالأدلة

ولعل أبرز التغييرات التي طرأت على بيانكا بعد زواجها من كانييه، 47 عاما، مبادرتها بقص شعرها واعتمادها الآن تسريحة شعر بيكسي باللون الأبيض.

وبدلا من ارتدائها نوعية حمالات الصدر الرياضية البسيطة والسترات العلوية التي تناسب الخروجات اليومية، بدأت تظهر بيانكا في أغلب خروجاتها بالمدينة ببدلات بادي سوت شفافة تماما وقطع بيكيني كاشفة للغاية.

وبالنسبة للأحذية، فهي تنتعل غالبا أحذية بكعب صغير أو لا تنتعل أي أحذية على الإطلاق.

وأبدى أحد مستخدمي “تيك توك” رأيه مُشيرًا إلى أنها كانت جميلة للغاية، وهو نفس الرأي الذي شاركه كثيرون آخرون، بقولهم إن بيانكا كانت تشبه كيم كارداشيان من ناحية الجمال والأناقة، فيما ذهب آخرون إلى حد تشبيهها بصديقة كانييه السابقة، آمبر روز، للتأكيد على جمالها.

ومع هذا، أبدى البعض تحفظه على المقارنة بين ماضي بيانكا وحاضرها، لرؤيتهم أن تسريحة “بيكسي” التي تظهر بها الآن تمنحها شخصية وحضورا، وأنها ما زالت تحتفظ بجمال ملامح وجهها.

العرّاب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى